يحل فريق ريال مدريد، ضيفًا ثقيلا، على نظيره إشبيلية، غدًا الخميس، ضمن منافسات الإياب لدور الستة عشر لبطولة كأس ملك إسبانيا، علمًا بأن الفريق الملكي تفوق في مباراة الذهاب، على ملعبه “سنتياجو برنابيو”، بثلاثة أهداف نظيفة.

وقد قرر المدير الفني للنادي الملكي زيدان، معتمداً على النتيجة الكبيرة التي حققها في مباراة الذهاب (3-0)، إراحة كلاً من اللاعبين رونالدو ومودريتش وعدم الدفع بهما في المباراة، التي ستقام على ملعب سانشيز بيزخوان، معقل إشبيلية.

وبالإضافة إلى ذلك، لن يتمكن المدرب الفرنسي من الاستعانة بمجهودات كل من إيسكو وخاميس رودريغيز بداعي الإصابة.

وأوضح زيدان سبب تخلف اللاعب الكولومبي خاميس رودريغيز عن مصاحبة فريقه لمدينة إشبيلية، حيث قال: “لقد عادت الآلام لتهاجمه مرة أخرى في كاحل القدم، وكالعادة لا نرغب في المخاطرة، إنها إصابة بسيطة ولكن نتوخى الحذر دائماً، لدينا مباريات كثيرة، سنرى كيف ستتطور حالته، ولكننا لن نخاطر”.

وفي المقابل، ضم المدير الفني  للنادي الملكي لقائمته اللاعبين سيرخيو راموس ولوكاس فاسكيز وماتيو كوفاسيتش العائدين من الإصابة.