رفض ريال مدريد، الهزيمة أمام إشبيلية، وتعادل معه (3ـ3) بالمباراة التي جرت بينهما، مساء الخميس، بإياب ثمن نهائي كأس ملك إسبانيا.

ووجد الفريق الملكي، نفسه متأخرًا قبل نهاية المباراة التي جرت على ملعب “رامون سانشيز” بـ10 دقائق (1ـ3)، لكنه سجل هدفين عن طريق سيرجيو راموس (84) من ركلة جزاء، وبنزيمه (90+3).

ونجح ريال مدريد، عبر هذا التعادل في تحطيم رقم برشلونة في عدم الهزيمة في 39 مباراة متوالية، والذي كان مسجلاً باسم برشلونة، ووصل للمباراة رقم (40) بدون هزيمة في جميع البطولات.

وتأهل الريال إلى ربع نهائي كأس الملك، لسابق فوزه ذهابًا (3-0).

وجد الريال نفسه، متأخرًا بعد 10 دقائق، عندما سجل دانيلو، هدفًا بالخطأ في مرماه، قبل أن بتعادل أسينسيو للريال في الدقيقة (48)، وسجل إشبيلية هدفين في الدقيقتين (54، و77).

وجه إشبيلية إنذارًا مبكراً لمرمى ريال مدريد بتسديدة من اسكوديرو تصدى لها الحارس كاسيا وبدأ أصحاب الأرض فرض حصار هجومي لدفاع الريال ونال ميركادو البطاقة الصفراء في صفوف إشبيلية.

وفي الدقيقة (10)، أحرز إشبيلية هدف التقدم عن طريق النيران الصديقة بعدما هز دانيلو شباك الريال بضربة رأس من كرة عرضية حولها داخل مرماه ليعلن تقدم أصحاب الأرض.

وحاول الريال استعادة توازنه بتمريرات في وسط الملعب وتحركات من أسينسيو، وتوني كروس، وسدد وسام بن يدر، كرة خطيرة، ثم أبعد كاسيا تسديدة قوية من جانب إشبيلية.

هدأ إيقاع إشبيلية مع محاولات من ريال مدريد للوصول للمرمى مع فرصة ضائعة من جانب ماريانو بينما دفع إشبيلية بأول تغييراته بنزول يوفيتيتش على حساب كوريا في الدقيقة (45).

الشوط الثاني بدأ مثيراً بسيطرة هجومية من ريال مدريد بغية إدراك هدف التعادل وهو ما تحقق سريعاً في الدقيقة 48 عن طريق أسينسيو الذي انطلق واخترق دفاعات إشبيلية، وراوغ مدافع أصحاب الأرض ليهز الشباك ببراعة.

ونجح إشبيلية في التقدم من جديد من خلال يوفيتيتش الذي تسلم كرة عرضية متقنة وسددها ببراعة فشل الحارس كاسيا في التصدي لها لتسكن شباكه في الدقيقة (54).

وأجرى إشبيلية تغييراً لتنشيط هجومه بنزول سمير نصري على حساب لوسيانو فييتو بالدقيقة 55 بينما دفع كوفاسيتش بدلاً من ماريانو دياز في الدقيقة 58.

وتصدى حارس الريال لتسديدة قوية من إشبيلية ثم نال كوفاسيتش البطاقة الصفراء مع مشاركة كارفخال على حساب لوكاس فاسكيز في الدقيقة 64.

وأبعد راموس كرة عرضية أخرى من أصحاب الأرض وكاد إشبيلية يسجل الهدف الثالث برأسية وسام بن يدر التي مرت بجوار القائم.

وأشرك إشبيلية تغييره الثالث بنزول فيتولو على حساب ميركادو في الدقيقة 65، وكاد عادل رامي أن يهز شباك أصحاب الأرض بنيران صديقة من كرة عرضية تحولت لركنية.

اسكوديرو واصل نشاطه وأطلق تسديدة صاروخية بجوار القائم وحصل الحارس كاسيا على البطاقة الصفراء لإضاعة الوقت وحصل يوفيتيتش إنذارًا.

ودفع ريال مدريد بآخر تغييراته بمشاركة كريم بنزيمة في الدقيقة 75 على حساب موراتا.

وسجل إشبيلية الهدف الثالث في الدقيقة 77 عن طريق إيبورا بعد كرة عرضية متقنة من وسام بن يدر ليهز الشباك ببراعة بعدما ارتدت الكرة من الحارس كاسيا.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لريال مدريد في الدقيقة 82 بعد سقوط كاسيميرو في منطقة الجزاء ليحرز سيرجيو راموس هدف الريال الثاني في الدقيقة 84 باقتدار.

ونال كاسيميرو البطاقة الصفراء وأنقذ كاسيا حارس الريال ضربة رأس ببراعة ، وحرم القائم هدف لإشبيلية من ضربة رأس خطيرة ونال مارسيلو البطاقة الصفراء.

وعلت تسديدة سارابيا فوق العارضة مع تسديدة سهلة من مارسيلو قبل أن ينجح كريم بنزيمة في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 90+3 بعد انطلاقة رائعة من النجم الفرنسي ليهز الشباك.