بشق الأنفس، حصد منتخب مصر فوزاً في الوقت القاتل على حساب نظيره أوغندا بهدف دون رد مساء السبت على ملعب “بور جونتي” في ختام الجولة الثانية للمجموعة الرابعة ببطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم التي تقام في الجابون.

سجل هدف اللقاء الوحيد عبد الله السعيد في الدقيقة 89 ليحرز منتخب مصر فوزه الأول بالبطولة ويرفع رصيده إلى 4 نقاط خلف منتخب غانا المتصدر برصيد 6 نقاط وودع منتخب أوغندا بعد تلقيه الهزيمة الثانية.

بدأ منتخب مصر بضغط هجومي بعدما انطلق رمضان صبحي ومرر كرة عرضية ولكنها تجاوزت خط المرمى، وكان رمضان مصدر الخطورة منذ البداية بتحركاته السريعة وتقدمه من الخلف للأمام.

صنع رمضان الخطورة مجدداً بانطلاقة سريعة ولكن صلاح لم يستغل الفرصة ومرر عبد الشافي كرة عرضية إلى مروان محسن الذي لم يستغلها واتسم أداء أوغندا بالعنف وتلاعب صلاح بمدافعي أوغندا وسدد في جسد أحدهم داخل منطقة الجزاء.

وأضاع محمد صلاح فرصة خطيرة في الدقيقة 23 بعدما انفرد بالمرمى وسدد ولكنها مرت بجوار القائم ثم نال طارق حامد لاعب وسط مصر إنذاراً للخشونة ضد فاروق ميا، وأبعد حجازي كرة عرضية خطيرة من أوغندا وتراجع منتخب مصر بعض الشئ.

وجه طارق حامد تسديدة صاروخية علت العارضة، وانطلق ميا لاعب أوغندا وسدد بجوار القائم وأبعد دفاع أوغندا كرة عرضية وضربة رأس من حجازي، وأبعد أونيانجو حارس أوغندا كرة خطيرة من انفراد محمد صلاح لينتهي الشوط الأول بالتعادل دون أهداف.

مع بداية الشوط الثاني، حصل محمد صلاح على الكرة في منطقة الجزاء ولكنه مرر لعبد الشافي الذي لم يستغل الفرصة قبل أن يلغي الحكم هدفاً لأوغندا سجله أوشايا بداعي التسلل.

وأبعد الحضري تسديدة خطيرة من واليسمبي، وأشرك المنتخب المصري أول تغييراته بنزول عبد الله السعيد في الدقيقة 59 بدلاً من طارق حامد.

ومرر فتحي كرة عرضية سقطت من يد الحارس الأوغندي ولكن مروان محسن لم يستغل الفرصة.

وأبعد علي جبر كرة خطيرة في عمق دفاع الفراعنة وأطلق السعيد تسديدة صاروخية علت العارضة، ودفع منتخب مصر باللاعب عمرو وردة بدلاً من رمضان صبحي في الدقيقة 65 بينما شارك محمد شعبان في صفوف أوغندا بدلاً من جيوفري ماسا.

وانطلق تريزيجيه واخترق دفاع أوغندا ولكنه سدد في يد الحارس، وأبعد علي جبر كرة عرضية خطيرة من أوغندا على مرمى مصر ووجه مروان محسن ضربة رأس فوق العارضة، وتحسن أداء أوغندا هجومياً وتصدى الحضري لكرة عرضية سريعة.

وسدد مروان محسن بسهولة في مرمى حارس أوغندا ، وأشرك منتخب مصر آخر أوراقه بنزول محمود كهربا على حساب محمود تريزيجيه في الدقيقة 80 بينما دفع منتخب أوغندا باللاعب وادادا بدلاً من فاروق ميا.

وانطلق صلاح ولكن وجه تمريرة قصيرة، وتلاعب أوشايا بالثنائي فتحي والسعيد مع انطلاقة لم تكتمل من صلاح وانطلق كهربا وسقط في منطقة الجزاء ثم تمريرة لم تكتمل من مروان.

وسجل عبد الله السعيد هدف التقدم للفراعنة في الدقيقة 89 بعد تمريرة عرضية خطيرة من كهربا إلى صلاح الذي مرر للسعيد ليهز الأخير الشباك ببراعة.

أشرك منتخب أوغندا اللاعب أولويا في اللحظات الأخيرة ولكن بلا جدوى لينتهي اللقاء بفوز الفراعنة.