تأهل منتخب بوركينا فاسو إلى الدور قبل النهائي في بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم، المقامة حاليا بالجابون، بعد الفوز على منتخب تونس بهدفين نظيفين ،اليوم السبت على ملعب دانجوندجي بالعاصمة الجابونية ليبروفيل في أولى مواجهات دور الثمانية.

سجل البديل أريستيد بانسيه هدف الخيول البوركينية من تسديدة قوية مرت على يسار البلبولي في الدقيقة (81)، وأضاف ناكولما بريجيوس الهدف الثاني مستغلا خطأ دفاعي وسوء تمركز من لاعبي تونس وانفرد بحارس مرمى تونس من نصف الملعب وراوغه قبل ان يسددها في المرمى الخالي من حارسه (85).

وتفوق  المدرب البرتغالي باولو دوارتي،مدرب الخيول، على منافسه البولندي هنري كاسبرجاك،مدرب النسور، في ادارة اللقاء وتحقيق الفوز في اخر 10 دقائق باللقاء كما حافظ منتخب بوركينا فاسو على سجله الخالي من الهزائم حيث لم يتلقى اي خسارة في دور المجموعات مع تعادلين وانتصار وحيد.

وواصل منتخب بوركينا فاسو تفوقه على منتخب تونس بالتخصص حيث سبق أن أطاح بالنسور من دور الثمانية في البطولة التي استضافتها بوركينا فاسو عام 1998.

لعب كاسبرجاك، مدرب تونس، بتشكيلة مغايرة حيث شهدت التشكيلة الأساسية، عودة أيمن المثلوثي من الإصابة، وإستمرار السليتي، في هجوم “نسور قرطاج” بدلا من أحمد العكايشي، ويتواجد على معلول، على دكة البدلاء، وحل مكانه بن يوسف.

في المقابل راهن المنتخب البوركيني، علي خدمات أريستيد بانسيه وناكولما بريجيوس وبرتراند تراوري وفاز المدرب دوراتي في رهانه على نجوم بوكينا فاسو.

جاءت بداية اللقاء هادئة من الفريقين اللذين لجأ للتأمين الدفاعي على حساب الجانب الهجومي ، واستمرت فترة جس النبض لمدة 10 دقائق، بينما كانت اول فرصة عبر رأسية ياسين الخنيسي التي مرت فوق العارضة (13)، ورد ناكولما بريجيوس بفرصة بوركينية مرت بجوار القائم (14).

غابت الفاعلية عن لاعبي الفريقين وسدد الخنيسي كرة مرت بجوار القائم (18)، تبعه الخزري بتسديدة مرت فوق العارضة (20)، بينما ارتطمت تسديدة بيرتران إيزيدور تراوري في العارضة (22)، تبعه زميله سيريل بايالا بتسديدة مرت فوق العارضة (23).

واصل منتخب نسور قرطاج افضليته النسبية خلال الشوط الاول في الاستحواذ على الكرة والانتشار الهجومي، واهدر امين بن عمر كرة قوية ارتطمت في القائم الذي أنقذ هدف محقق (31)، بينما مرت رأسية الخنيسي فوق العارضة (33)، ورد تراوري بتسديدة تصدى لها البلبولي (39)، قبل ان يتصدى حارس بوركينا فاسو لتسديدة فرجاني ساسي (45+1) لينتهي بعدها الشوط الاول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني ، تصدى حارس بوركينا فاسو لتسديدة من الخنيسي (46)، ورد دايو بتسديدة مرت فوق العارضة (50)، وبعدها شارك حمزة لحمر على حساب الخزري الذي خرج من الملعب غاضبا (62).

كان بوركينا فاسو الطرف الافضل خلال الشوط الثاني والاكثر انتشارا هجوميا وتهديدا لمرمى البلبولي، ودفع دوراتي بالبديل بانسيه على حساب بايايلا(75).

جاء هدف بوركينا فاسو الاول من ضربة ثابتة مررها تراوري لزميله أريستيد بانسيه الذي سددها قوية مرت على يسار البلبولي في الدقيقة (81)، وبعدها أضاف ناكولما بريجيوس الهدف الثاني بعدما تلاعب بحارس مرمى تونس وسددها في المرمى الخالي من حارسه (85) ، وفشل لاعبو تونس في تقليص الفارق رغم التغييرات لتنتهي المباراة بفوز بوركينا فاسو على تونس (2-0).