يوفنتوس وفيرونتينا

اكتفى نادي يوفنتوس الإيطالي بنقطة يتيمة من المواجهة التي جمعت بينه وبين مضيفه نادي فيرونتينا على ملعب أرتنيو فزانكي في المباراة التي جمعت الفريقين في إطار منافسات الجولة الخامسة من منافسات الدوري الإيطالي في استئناف لسلسلة تضيع النقاط من جانب اليوفي في المجولات الأولى من الدوري وبمشاركة العديد من اللاعبين الوافدين حديثاً في الميركاتو الصيفي المنصرم والذي على ما يبدو أن السير أليجري لا زال يعاني من دمج العناصر مع بعضها وتنظيم بعض الجمل التكتيكية داخل أرض الملعب.

مجريات المباراة .

وافتتح التسجيل الضيوف نادي يوفنتوس عن طريق الوافد الجديد ميليك الذي استطاع التوقيع على أول أهداف يوفنتوس في اللقاء في الدقيقة 9 من عمر وزمن الشوط الأول، بعد كرة عرضية من الجانب الأيمن من اللاعب كوادرادو ليستقبلها كوستيتش بتسديدة مباشرة على الطاير لكنها كانت متجهة خارج الملعب إلا أن ميليك قد غير اتجاها وأسكنها الشباك ليمتليء يوفنتوس بالأمل والتفائل من أجل تحقيق نقاط المباراة الثلاثة.

لكن هذا الأمل لم يدم طويلاً إذ بدأ نادي فيرونتينا في تطبيق ضغط عالي على لاعبي يوفنتوس حتى أستطاع إدراك هدف التعادل عن طريق اللاعب كريستيان كوامي في الدقيقة 29 من عمر اللقاء لتعود الأمور إلى نصابها مرة أخرى .

وقبل نهاية شوط المباراة الأول حصل أصحاب الأرض على ركلة جزاء في الدقيقة 43 حاول من خلالها لاعب ريال مدريد المعار إلى فيرونتينا لوكا يوفيتش تسجيل هدف التقدّم لكن بيرين حارس مرمى يوفنتوس تصدّى للكرة بإمتياز واستطاع إبعادها عن مرماه وحرك الفريق الضيف من إحراز هدف التقدم.

أحداث الشوط الثاني.

أما في الشوط الثاني اتخذ نادي يوفنتوس نهجاً هجومياً أعلى من الشوط الأول وحاول تطبيق سياسية الضغط العالي وإغلاق كافة الخطوط على لاعبو المدرب إيتاليانو ، كما خرج دي ماريا في الشوط الثاني ودخل مكانه دي شيليو.

كما دفع السيد أليجري مدرب نادي يوفنتوس بكلاً من ميريتي كبديلاً لكوادرادو وموس كين بدلاً من كوستيتش الوافد الجديد من آينتراخت فرانكفورت الألماني من أجل محاولة رفع النسق الهجومي لإدراك هدف خط نقاط المباراة الثلاث .

أيضاً سيطر نادي فيرونتينا على الكرة في العديد من الدقائق في الشوط الثاني إلا أن دفاعات اليوفي بحضور الوافد الجديد الدبابة البرازيلية بريمر قد تمكّنوا من إبطال هجمات فيرونتينا.

وفي الدقائق المتأخرة من اللقاء اعتمد اليوفي على أسلوب الهجمة المرتدّة في طريقة اللعب ليجاري نسق فيرونتينا المرتفع الذي تحصّل على ركلة ركنية خطيرة في الدقيقة 88 إلا أن بيرين كان لها بالمرصاد واستطاع الحفاظ ليوفينتوس على النقطة الوحيدة.

أليجري يتحدّث للصحافة بعد انتهاء المباراة .

وقد تحدّث المدرب ماسيمليانو أليجري مدرب نادي يوفنتوس للصحافة في المؤتمر الصحفي الذي انعقد عقب نهاية المباراة حيث بدأ حديثه بالقول ” أنا سعيد بالنتيجة في الحقيقة فيرونتينا فريق صعب ومنافسته كانت صعبة للغاية على أرضه ” .

وأضاف ” لقد شعرت بالاستياء في الأوقات الأخيرة من المباراة لأننا أتيحت لنا العديد من الفرص في الشوط الأول لقتل المباراة وتخليصها من البداية لكن على كل حال قد أدّى اللاعبون مباراة جيّدة وهذا هو المهم ” .

كما أضاف أيضاً ” من الجيد أننا على الأقل تحنّبنا الخسارة واستطعنا تحقيق النقاط للمباراة الخامسة على التوالي وهذا أمر جيّد، الأن لدينا مباراة قادمة في دوري الأبطال أمام باريس ولنكن واقعيين بالنسبة لدوري الأبطال المباراة التي يجب علينا الفوز فيها هي مباراتنا ضد بنفيكا على أرضية ملعبنا، ثم سنستعد لمباريات الدوري المقبلة بشكل جيّد ” .

وقد سُئل أليجري في المؤتمر الصحفي عن سبب عدم مشاركة المهاجم المتألق فلاهوفيتش فقال ” السبب هو أنني لا أمتلك أكثر من 5 تغييرات فضّلت إراحته هذه المباراة من أجل أن يكون مستعداً في المباريات القادمة لازال لدينا الكثير من العمل، وبالنسبة لدي ماريا فقد تدرب مع المجموعة لحصتين تدريبيتين ونصف وفضلّت إراحته هو الآخر أيضاً وتبديله كان إحترازيّاً “.

واختتم حديثه بالقول ” مع احترامي لجميع الفرق، الجميع يعلم أن الكرة في يوفنتوس لها ثقل آخر، كان من المفترض أن نخرج من الشوط الأول بنتيجة 2-0 لنجد نفسنا أمام 1-1 ومن ثم كانت هناك ركلة جزاء فإنه لأمر صعب للغاية لأن الألاعيب النفسية تتغيّر، حصيلتنا من النقاط الأن ليست مرتفعة لكنها ليست سيئة بالطبع يعتمد هذا على مقدار التقدم الذي يجريه الفريق وأمل أن نكون في الاتجاه الصحيح “.

ترتيب نادي يوفنتوس في الدوري الإيطالي حالياً.

بهذا التعادل رفع نادي يوفنتوس رصيده من النقاط إلى النقطة رقم 9 محتلّاً بها المركز الخامس في سلّم الترتيب بينما وصل نادي فيرونتينا إلى النقطة السادسة في المركز العاشر ، بينما يتقاسم النادي الأزرق نابولي والنادي الأحمر ميلان صدارة ترتيب الدوري برصيد 11 نقطة لكليهما لكن نابولي يتقدم في المركز الأول بسبب أفضلية الاهدف مع العلم أن ميلان قد حسم ديربي إيطاليا لصالحه بعد قمّة كروية مثيرة في الجولة الخامسة من الدوري الإيطالي.