التخطي إلى المحتوى
خنفساء كولورادو تحيّر العلماء بقوتها الخارقة

حدد علماء وراثة أمريكيون لأول مرة، الجينات المسؤولة عن التكيّف السريع لخنفساء كولورادو في مختلف البيئات والمناخات.

وتعد خنفساء بطاطس كولورادو التي تسمى أيضا بخنفساء كولورادو من أول الحشرات الغازيَة التي انتشرت في العالم، وأصبحت واحدة من أخطر الآفات الزراعية على مواسم منتجات كثيرة من أهمها البطاطا، وموطنها الأصلي المكسيك.

وانتشرت هذه الحشرة في الولايات المتحدة وكندا ثم انتقلت مع عناصر الجيش الأمريكي إلى أوروبا في نهاية الحرب العالمية الأولى.

ويقول شون شوفيل الباحث من جامعة ويسكونسن في ماديسون، إن هذه الحشرات اجتاحت أغلب محاصيل البطاطا في أمريكا وأوروبا، ولم تنفع معها أي مبيدات حشرية، إذ تغلبت على مختلف أشكالها ولم تصب بأذى.

وتبين أن الحمض النووي لخنفساء كولورادو يحتوي على عدة عشرات من الجينات المسؤولة عن إنتاج مجموعة واسعة من الإنزيمات القادرة على هضم البروتينات والسكريات المتنوعة، وهذا ما يسمح لها بالتأقلم، ويمكن اعتبارها عمليا من الحشرات (آكلة اللحوم) على الرغم من تخصصها بأكل البطاطا.

ولا يزال العلماء يبحثون عن نقاط ضعف هذه الآفة التي تصيب المحاصيل، في إطار سعيهم للقضاء على خنفساءكولورادو أكثر الحشرات تأقلما ومقاومة منذ 150 عاما.

المصدر: نوفوستي