التخطي إلى المحتوى
الصواريخ اليمنية تقض مضاجع ال سعود .. كيف تغلبت على الباتريوت

ماكس نيوز : متابعات

 

وفيما فشلت منظومة الدفاع الصاروخي “باتريوت” في السعودية، في اعتراض الصواريخ الباليستية، التي أطلقتها ‘‘القوة الصاروخية اليمنية’’ يوم أمس الاحد 26 آذار/مارس، رد تحالف العدوان بإصدار بيان اعتبر فيه ماحدث بالتطور الخطير.

وأعلنت القوة الصاروخية ان العملية الباليستية الواسعة تدشين للعام الرابع من الصمود اليمان، وأطلق عليها اسم عملية ‘‘الشهيد أبو عقيل’’ وفاء لوعد السيد عبدالملك الحوثي زعيم جماعة أنصار الله الحوثية.

واستهدفت القوة الصارويخية بصاروخ بركان تو إتش مطار الملك خالد الدولي بالرياض، كما استهدفت مطار أبها الإقليمي في عسير بصاروخ قاهر تو إم.

كما  قصفت  بدفعة من صواريخ بدر الباليستية وبالمثل طالت دفعة من صواريخ بدر الباليستية مطار نجران، وفي سياق عينه نقلت رويترز عن مراسليها: سماع دوي انفجار هائل قبل منتصف الليل في الرياض.

وفي ضوء رصد الافعال العربية والدولية حول الليلة البالستية التي أضاءت عتمة سماء العاصمة الرياض، استنكرت الخارجية الإيرانية استمرار السعودية وحلفائها في العدوان على اليمن داعية المجتمع الدولي للضغط من أجل إنهاء العدوان وفك الحصار عن اليمن .

وأكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية ” أن الحرب على اليمن لم تسفر إلا عن مقتل الالاف من المدنيين وتدمير البنى التحتية وإصابة مليون يمني بوباء الكوليرا”.

فيما قال امير عبد اللهيان المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية في تغريده له على موقع التواصل لإجتماعي ‘‘تويتر’’ ‏یا سيد عادل الجبير! بالضبط قبل 3سنوات، وفي بداية الاعتداءات ضد اليمن قلت لي في جدة: “سترون في أقل من ثلاثة أسابيع، ان السعودية سوف تدمر أنصار الله في شمال اليمن”.

وأضاف،  ها هو اليوم دخلت المقاومة اليمنية السنة الرابعة من مقاومتها ضد الاحتلال وتدخلكم غير الحكيم. فاعتبروا من تاريخ اليمن”.

من جهته، قال المستشار الاعلامي لملك البحرين حمد بن عيسي آل خليفة ‘‘نبيل الحمر’’ في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن مملكة البحرين تدين إطلاق صواريخ باليستية من قبل ما أسماه (المليشيات الانقلابية).

وحول الذكرى الثالثة لصمود الشعب اليمني بوجه العدوان السعودي الأمريكي قال رئيس المجلس السياسي الأعلى الأستاذ صالح الصماد “ونحن نطوي ثلاثة أعوام من العدوان الذي تقوده أمريكا وتنفذه السعودية وحلفاؤها والذي ارتكبت فيه أبشع جرائم القتل وجرح وشرد فيه مئات الآلاف ودمرت فيه كل مقدرات البلد، واستخدمت فيه كل الوسائل القذرة ومن ذلك الحصار الاقتصادي ونقل البنك المركزي وقطع الراتب”.

وأضاف أن “العدوان سعى لاحتلال شعبنا وتمزيقه، ونشر الفوضى في كل أرجاء البلاد، مشيرا إلى الأوضاع التي تشهدها المناطق التي دخل إليها الغزاة والمحتلون وتمكين القاعدة وداعش تمهيدا لدخول الأمريكي ليحتلها بشكل مباشر تحت عنوان ما يسمى محاربة القاعدة وداعش”.

البالستية التي هزت فيما نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو للصواريخ العاصمة الرياض واستهدفت مطارات سعودية في ابها بالإضافة إلى نجران وجيزان التي شملتهم الضربات الصاروخية.

وعبّر مواطنين سعوديون عن سخطهم الكبير جراء سقوط صواريخ الباتريوت وشظاياها فوق بيوتهم ومناطقهم بعد فشلها في التصدي للصواريخ اليمنية.

وقالت المواطنة السعودية نورا القحطاني على حسابها ‘‘تويتر’’ “انا سعوديه متواجدة في الرياض والصواريخ الحوثيه دمرت نص المدينه ياربي احنا شنو نبي باليمن اعلنا الحرب عليها”

وقال الناشط السعودي فؤاد ابراهيم “ابن سلمان مثل طفل يحمل قنبلة بيده لا يعرف ما هي ولا أضرارها ولا قوة الآخر التي يريد بهذه القنبلة تهديده بها…وهل الحكمة الا وضع الأمور في موضعها..هذه مملكة بلا حكماء..وهل السفه الا ما يفعله ابن سلمان الآن”.

وينفذ تحالف العدوان بقيادة السعودية ، منذ 26 مارس/آذار 2015، ضربات جوية مستمرة لمواقع في اليمن يقول إنها عسكرية وتابعة لجماعة “أنصار الله”، في كافة أنحاء اليمن.

وفرض تحالف العدوان، منذ بدء عملياته العسكرية الداعمة لهادي، حصارا على معظم الأراضي اليمنية بما في ذلك العاصمة صنعاء، وأدت الحرب في اليمن، منذ بدء العمليات العسكرية، وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة، إلى مقتل قرابة 10 آلاف مدنيين وجرح 40 آلاف الآخرين