الرئيسية » أخبار الرياضة » ملخص مباراة ارسنال ومانشستر سيتي | مان سيتي ينتزع فوزاً ثمينا من ارسنال
مباراة ارسنال ومانشستر سيتي - الدوري الانجليزي

ملخص مباراة ارسنال ومانشستر سيتي | مان سيتي ينتزع فوزاً ثمينا من ارسنال

انتزع مانشستر سيتي فوزًا ثمينًا من ضيفه آرسنال بنتيجة 2 / 1 في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأحد بملعب الاتحاد في قمة منافسات الجولة 17 من الدوري الإنجليزي.

تقدم آرسنال بهدف ثيو والكوت في الدقيقة 5، ثم رد مانشستر سيتي بثنائية سجلها ليروي ساني ورحيم ستيرلينج في الدقيقتين 47 و72، ليقفز السيتيزنز للمركز الثاني مؤقتًا برصيد 36 نقطة، بينما تجمد رصيد آرسنال عند 34 نقطة في المركز الرابع، بعد سقوطه في فخ الخسارة للجولة الثانية على التوالي.

وأربك آرسنال حسابات منافسه، بهدف مبكر سجله ثيو والكوت بعد هجمة مرتدة منظمة بدأها بيليرين بانطلاقة في الجبهة اليمنى، لعبها إلى أليكسيس سانشيز، ومنه إلى والكوت الذي سجل على يمين كلاوديو برافو، مستغلاً خطأ أوتاميندي في الرقابة.

حاول مانشستر سيتي تجاوز صدمة الهدف المبكر، وسيطر على الكرة بلا إيجابية، حيث وصلت نسبة استحواذه إلى 64%، ولكن عابه البطء الشديد في تحضير الهجمات من دافيد سيلفا ويايا توريه وفرناندو، واختفاء خطورة الجناحين ليروي ساني وستيرلينج، وارتباك كيفين دي بروين في مركزه الجديد كرأس حربة.

أما فينجر أجاد كثيرًا في تنظيم دفاعه والاعتماد على الهجمات المرتدة بفضل سرعة أليكسيس سانشيز وبيليرين وناتشو، ووالكوت والتمريرات المتقنة لأوزيل وجرانيت تشاكا، بينما كان كوكلين دعامة قوية لقلبي الدفاع كوسيلني وجابرييل باوليستا.

المحاولات الهجومية للجانرز كانت قليلة لكنها خطيرة، أبرزها تسديدة لوالكوت وضربة رأس لتشاكا بجوار القائم الأيمن، بينما لم يستغل أصحاب الأرض 5 ركلات ركنية، ولم يشكلوا أي خطورة على مرمى بيتر تشيك أول 45 دقيقة.

سيناريو الشوط الثاني كان مثاليًا لمانشستر سيتي، بدأه جوارديولا بتبديل بإشراك باكاري سانيا مكان زاباليتا، وبعد دقيقتين استغل دافيد سيلفا تقدم دفاع آرسنال ليلعب كرة بينية رائعة لزميله ليروي ساني، لينفرد بالمرمى، ويسجل هدف التعادل على يمين بيتر تشيك.

انتفض مانشستر سيتي بقوة، وخطف بيتر تشيك الأضواء من الجميع، حيث تصدى لهجوم شرس، وأنقذ مرماه من فرص خطيرة، أبرزها انفراد تام أهدره ليروي ساني وتسديدة غيرت اتجاهها لكيفين دي بروين، كما سدد ستيرلينج ودافيد سيلفا بجوار القائم.

تحرك فينجر لصد هذا الطوفان، بتبديل دفاعي بإشراك تشامبرلين مكان آيوبي، إلا أن الوقت لم يسعفه، حيث سجل رحيم ستيرلينج الهدف الثاني، بعد مراوغة ناتشو، مسددًا كرة قوية في الزاوية اليسرى لتشيك.

اضطر المدير الفني لآرسنال للمجازفة مجددًا سعيًا لإدراك التعادل، حيث أشرك جيرو مكان كوكلين، ثم فاجأ الجميع بإخراج تشامبرلين بعد 13 دقيقة فقط، ليشرك مكانه محمد النني، إلا أن القدر كان رحيمًا بآرسنال ومدربه، حيث تصدى القائم الأيسر لفرصة كيفين دي بروين.

ركز جوارديولا على تنشيط الجبهات الهجومية، حيث أشرك خيسوس نافاس مكان ليروي ساني، ثم دفع بإيهيناتشو بدلاً من كيفين دي بروين تفاديًا لطرده بعدما حصل على إنذار نتيجة تدخل عنيف ضد جابرييل باوليستا.

زادت الاحتكاكات البدنية بين لاعبي الفريقين في الدقائق الأخيرة، حيث حصل النني وباوليستا وفرناندو على 3 إنذارات، كما فشل الفريق اللندني في استغلال 4 دقائق وقت بدل ضائع، وسط اختفاء تام لنجومه أوزيل وسانشيز ووالكوت طوال الشوط الثاني.

المصدر: kooora.com
          : Reuters

اترك رد