الرئيسية » أخبار الرياضة » ملخص مباريات الدوري الانجليزي يوم الاثنين 26-12-2016
مشاهدة أهم مباريات اليوم الاثنين

ملخص مباريات الدوري الانجليزي يوم الاثنين 26-12-2016

نستعرض لكم أهم مباريات بث مباشر يلا شوت اون لاين يوتيوب كورة لايف على الانترنت نقدم لكم اهم مباريات اليوم في جميع الدوريات العالمية، حيث ننشر لكم اليوم اقوى مواعيد المباريات اليوم ومشاهدتها بث مباشر بدون تقطيع يوتيوب في جميع  الدوريات العربية والدولية , يلا شوت بث مباشر  حيث ننشر لكم تغطية مستمرة على موقع ماكس نيوز أهم نتائج مباريات اليوم اونلاين واخبار جميع الفرق والقنوات الناقلة المجاني لمواجهات الدوريات العالمية والعربية ، ونقدم لكم توقيت مواعيد مباريات اليوم في الدوري السعودية والإسبانية والإيطالية و الفرنسية و المصري والإنجليزية  وبعد نهاية المباريات نقدم لكم اهداف ونتائج الفرق.
يلا شوت وأهم المباريات ستقام اليوم على اقوى المباريات في المجلات العالمية الكبيرة والهامة، من ضمنها اقوى دوري المحترفين دوري عبد اللطيف جميل والدوري الاسباني والدوري الانجليزي والدوري الايطالي ودوري ابطال اوروبا  لجميع عشاق كرة القدم في مختلف الدول العربية والعالمية

 

يلا شوت أهداف ارسنال ووست بروميتش

استعاد فريق آرسنال نغمة الانتصارات بفوز صعب وقاتل على حساب ضيفه وست بروميتش ألبيون بهدف دون رد، مساء اليوم السبت ، على ملعب “الإمارات” في الجولة الثامنة عشر لمسابقة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

سجل الفرنسي أوليفييه جيرو هدف فوز آرسنال في الدقيقة 86 من عمر اللقاء ليستعيد الجانرز نغمة الفوز بعد الهزيمة في آخر لقاءين ضد إيفرتون ومانشستر سيتي.

ورفع آرسنال رصيده إلى 37 نقطة في المركز الثالث وتجمد رصيد وست بروميتش عند 23 نقطة في المركز التاسع.

فرض آرسنال سيطرته على اللقاء منذ الدقائق الأولى بعدة تمريرات في وسط الملعب ومحاولات هادئة من أصحاب الأرض وأبعد دفاع وست بروميتش فرصة خطيرة قبل تسديدة تشامبرلين، وأطلق جيرو تسديدة طائشة فوق العارضة ثم تسديدة أخرى من أليكسيس سانشيز فوق العارضة.

الربع ساعة الأولى كان شعارها الدفاع المحكم من وست بروميتش، واستمرت محاولات آرسنال مع تحرك من أوزيل انتهى إلى ضربة ركنية مع اختراق من لاعبي الجانرز انتهت في أقدام مدافعي الضيوف ووصلت سيطرة آرسنال إلى 80% في ظل عدم وجود أي خطورة من وست بروميتش.

أبعد تشيك ضربة رأس في أول محاولة من وست بروميتش في الدقيقة 23، ونظم أيوبي هجمة سريعة في الجبهة اليمنى لآرسنال أبعدها دفاع الضيوف وأنقذ تشيك فرصة خطيرة من ضربة رأس قريبة من ناصر شاذلي من كرة عرضية سريعة.

وجه سانشيز تسديدة قوية أبعدها الحارس ببراعة ثم كرة خطيرة وماكرة من إيوبي علت العارضة، وأطلق إيوبي تسديدة أخرى ارتدت في الأقدام ثم محاولة من سانشيز بلا خطورة، ونال جيرو البطاقة الصفراء للاعتراض على قرار الحكم باحتساب خطأ ضده وسيطر الهدوء على الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول لينتهي بالتعادل.

اشتد حصار آرسنال على دفاعات وست بروميتش في الشوط الثاني مع نشاط واضح من سانشيز وتسديدة قوية أبعدها الحارس ثم الكرة الخطيرة لسانشيز بتسديدة قوية ارتدت في القائم ثم تسديدة آخرى صاروخية علت العارضة بياردات قليلة.

أجرى آرسنال تغييرين بنزول مونريال ولوكاس بيريز على حساب إيوبي وجيبس المصاب في الدقيقة 71 ثم دفع الجانرز باللاعب رامسي بدلاً من كوكولين بعدها بـ3 دقائق فقط ليختتم الفريق تغييراته، واشتد حصار آرسنال لدفاع وست بروميتش وأضاع جيرو فرصة سهلة بعد تمريرة عرضية من البديل لوكاس فشل المهاجم الفرنسي في إدراكها لتحويلها للشباك.

فرصة أخرى أضاعها آرسنال بعد تمريرة من أوزيل أبعدها الدفاع ، ودفع وست بروميتش بتغييره الثاني في الدقيقة 80 بنزول روبنسون كانو بدلاً من روندون، والتقط تشيك عرضية سهلة من الضيوف ونال فوستر حارس المرمى إنذاراً لإضاعة الوقت.

وفي الدقيقة 86، فك آرسنال شفرة دفاعات وست بروميتش بهدف سجله الفرنسي جيرو بضربة رأس متقنة من تمريرة عرضية رائعة من أوزيل نجح اللاعب في تحويلها للشباك ببراعة.

نال رامسي البطاقة الصفراء وحاول أوزيل بتسديدة أبعدها دفاع وست بروميتش ثم أهدر سانشيز ضربة رأس قريبة مع تسديدة أخرى من لوكاس أنقذها الحارس فوستر نجم وست بروميتش ببراعة وسدد سانشيز كرة تصدى لها الحارس ثم كرة عرضية من الضيوف مرت دون خطورة.

كاد آرسنال أن يضيف الهدف الثاني من تمريرة عرضية فشل جيرو في تحويلها للشباك ومرت عرضية أخرى من الضيوف بعيداً عن المرمى لينتهي اللقاء بفوز صعب لآرسنال.

 

يلا شوت مشاهدة أهداف تشيلسي وبورنموث

حقق تشيلسي فوزه رقم 12 على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بتغلبه على ضيفه بورنموث  بنتيجة 3-0، اليوم، الإثنين، على ملعب “ستامفورد بريدج” ضمن الجولة الـ18 من المسابقة.

وأحرز بيدرو رودريجيز هدفين (24 و90+3)، وإيدن هازارد (49) هدفا.

ورفع تشيلسي رصيده في الصدارة إلى 46 نقطة بفارق 9 نقاط عن ليفربول، الذي يلعب أمام ستوك سيتي، غدا، الثلاثاء، ضمن نفس الجولة، بينما تجمد رصيد بورنموث عند 21 نقطة في المركز الـ13.

واضطر مدرب تشيلسي أنطونيو كونتي لإجراء تبديلين على تشكيلته بسبب إيقاف المهاجم دييجو كوستا ولاعب الوسط نجولو كانتي، فلعب سيسك فابريجاس في وسط الميدان إلى جانب نيمانيا ماتيتش، فيما استفاد ويليان من الغيابات ولعب في ثلاثي المقدمة مقابل قيام البلجيكي إيدن هازارد بدور رأس الحربة، بدلا من الزج بمواطنه ميتشي باتشواي.

في المقابل، لم تشهد تشكيلة بورنموث تعديلات تذكر مع عودة أندرو سورمان وبراد سميث، وجلوس مالوم ويلسون على مقاعد البدلاء.

ضغط أزرق

بدا تشيلسي عازما على إنهاء المباراة سريعا، ورفع فابريجاس الكرة من ركلة حرة نحو بيدرو داخل منطقة الجزاء، لكن لمسة الأخير كانت ضعيفة فأبعدها الدفاع إلى ركنية في الدقيقة السابعة، وتبادل هازارد الكرة مع بيدرو قبل أن يقتحم منطقة جزاء بورنموث ويسدد بعيدا في الدقيقة العاشرة.

واصل تشيلسي ضغطه ولم يستطع الضيوف تهديد المرمى سوى عن طريق عرضية من آدم سميث، أبعدها المدافع سيزار أزبيليكويتا، قبل أن تصل إلى جوشوا كينج.

ثم قدم هازارد فاصلا استعراضيا في الدقائق التالية، لكن محاولاته افتقرت التركيز في اللحظة الأخيرة.

وبقي الحال على ما هو حتى الدقيقة 24 عندما افتتح بيدرو التسجيل إثر تلقيه تمريرة قصيرة من مواطنه فابريجاس، قبل أن يرسل كرة رائعة استقرت في الزاوية العليا اليسرى من مرمى بورنموث.

لم يهدأ إيقاع تشيلسي رغم الهدف، وسدد هازارد من على حدود منطقة الجزاء على طريقة “ريبونا”، واضطر الحارس أرتورو بوروتش للتدخل وإنقاذ كرته.

تحسن أداء بورنموث بقيادة لاعب الوسط المحوري جاك ويلشير، واحتج لاعبوه على عدم احتساب ركلة جزاء بعد مدخلة قوية من ماتيتش ضد آدم سميث في الدقيقة 32.

الضيوف يرفعون راية الاستسلام

وبعد 4 دقائق على بدء الشوط الثاني، احتسب الحكم ركلة جزاء لتشيلسي بعد مخالفة من سايمون فرانسيس بحق هازارد، الذي ترجم الركلة بنجاح.

واستسلم الفريق الضيف بعدها للأداء الرائع من قبل النجم البلجيكي وزميله البرازيلي ويليان الذي صال وجال في الجهة اليمنى.

وفي الدقيقة 60 اقترب هازارد من منطقة الجزاء قبل أن يرسل كرة إلى فيكتور موسيس، الذي سدد بجانب القائم الأيسر، ومرت تسديدة أرضية من بيدرو بجانب المرمى، فيما رد بورنموث بعد تمريرة رائعة من ويلشير نحو البديل بانيك أفوبي الذي أوقف حارس تشيلسي تيبو كورتوا كرته.

ولم تفلح تبديلات مدرب بورنموث إيدي هاوي في العودة إلى أجواء المباراة، وأجرى تشيلسي أول تبديلاته في الدقيقة 83 بدخول تشالوباه مكان ويليان.

وبقي صاحب الأرض مسيطرا، وأضاف هدفا ثالثا في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عبر بيدرو الذي ارتدت تسديدته من الدفاع إلى داخل المرمى.

 

مانشستر يونايتد

سحق مانشستر يونايتد، ضيفه سندرلاند (3ـ1)، اليوم الإثنين، في المباراة التي أقيمت ضمن منافسات الجولة الثامنة عشرة من الدوري الإنجليزي.

أحرز ثلاثية يونايتد، دالي بليند، وزلاتان إبراهيموفيتش، وهنريك مخيتريان، في الدقائق (39، 82، 86)، بينما سجل هدف سندرلاند فابيو بوريني، في الدقيقة (91).

ورفع مانشستر يونايتد، رصيده لـ33 نقطة، في المركز السادس، بينما يقبع سندرلاند، بالمركز الثامن عشر بـ14نقطة.

كسر بول بوجبا، فترة جس النبض مبكرًا، بتسديدة قوية في الدقيقة (5)، تصدى لها حارس سندرلاند، الذي ظل بدون محاولة هجومية، حتى أطلق المخضرم جيرمن ديفو، تسديدة بعيدة المدى، إلى خارج المرمى.

وتألق ديفيد دي خيا، متصديًا ببراعة لركلة حرة مباشرة، سددها فان أنهولت، كادت أن تأتي بالهدف الأول للقطط السمراء.

وتتوالى تسديدات الفرنسي الدولي بوجبا، على مرمى سندرلاند، لكن دون خطورة كبيرة. وهدد سندرلاند، مرمى يونايتد بتسديدتين متتاليتين عن طريق أنشيبي، وبوريني، لكن دي خيا كان لهما بالمرصاد.

ومن هجمة منظمة، يمرر إبراهيموفيتش، كرة عرضية داخل منطقة الجزاء للمتقدم بليند، الذي سددها أرضية داخل الشباك في الدقيقة (39).

وانطلق بليند، بعد الهدف، بكرة أخرى، وسدد قوية، لكن الحارس أمسك بها هذه المرة، وقبل نهاية الشوط، يسدد بوجبا كرة بشكل جمالي، يتصدى لها جوردان بيكفورد.

ومع انطلاقة الشوط الثاني، ظهرت رغبة بوجبا في التهديف واضحة، حيث أرسل كرة رأسية خطيرة، تجاه مرمى الضيوف، لكنها ذهبت لم تجد طريق الشباك.

وسدد إبراهيموفيتش، أول تسديدة له على مرمى سندرلاند، لكن الكرة ذهبت إلى أعلى.

وأشرك مورينيو، مخيتريان بدلا من لينجارد، ومن أول لمسة يسدد الأرميني كرة قوية تمر بجوار القائم بقليل.

وأسفرت محاولات إبراهيموفيتش على المرمى، عن إحرازه للهدف الثاني، الذي جاء من بينية بوجبا التي جعلته شبه منفرد بالمرمى، مسددًا الكرة داخل الشباك في الدقيقة (82).

ومن عرضية إبراهيموفيتش، يحرز مخيتريان، هدفًا عالميًا بكعب القدم في الدقيقة (86).

ومع نهاية المباراة، يحرز بوريني هدفًا رائعًا لسندرلاند، من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء خدعت دي خيا.

 

المصدر: kooora.com

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site is protected by wp-copyrightpro.com