التخطي إلى المحتوى
وزير المياه يناشد الأمم المتحدة للتدخل لوقف استهداف المنشآت المائية

وزير المياه يناشد الأمم المتحدة للتدخل لوقف استهداف المنشآت المائية.

صنعاء : علي عشيش

 

جدد وزير المياة والبيئة المهندس نبيل عبدالله الوزير  مناشدته للامم المتحدة والمجتمع للدولي للتدخل العاجل والسريع لوقف استهداف العدوان المنشآت المائية ومنشآت الصرف الصحي في كافة المحافظات، منددا باستهداف العدوان محطة الصرف الصحي بمحافظة الحديدة ومدينة باجل.

وأوضح وزير المياه والبيئة في تصريح لشبكة (ماكس نيوز الإخبارية) أن الاستهداف  أدى الى  استشهاد حارس المحطة الى جانب زيادة معاناة المواطنين وتفاقم الوضع الانساني والبيئي الذي بات ينذر بكارثة بيئية وانتشار الاوبئة والامراض خصوصاً مرض الكوليرا.

الوزير اكد ان امعان وتمادي العدوان باستهداف المنشآت المائية ومحطات الصرف الصحي يعد جريمة واختراقاً واضحاً للقانون الانساني واخلاقيات الحروب حيث ان هذه المنشآت مدنية خدمية تقوم بتقديم خدمات ضرورية لجميع افراد المجتمع.. لافتا إلى ان قطاع المياه يعد من أكبر القطاعات تضرراً نتيجة استهداف منشآته بالقصف المباشر وتضرر العديد من الآبار والمباني وخزانات وشبكات المياه.

وزير المياه والبيئة استنكر الصمت الدولي والأممي  وكذا صمت المنظمات الانسانية والحقوقية  ازاء استهداف المنشآت الخدمية والتي تؤثر على الوضع المعيشي والانساني في اليمن.

يذكر ان معالي وزير المياة والبيئة نفذ الاسبوع الماضي زيارة تفقدية لمحافظة ذمار اطلع فيها على اثار الدمار الذي لحق بمشاريع المياه جراء استهداف العدوان السعودي لها.