التخطي إلى المحتوى
النقيب يحيى عبدالله المؤيد نائب مدير قسم22مايو بمحافظة تعز ،مثالاً لرجل الأمن المخلص المُدافع عن حقوق المظلومين

النقيب يحيى عبدالله المؤيد نائب مدير قسم22مايو بمحافظة تعز ،مثالاً لرجل الأمن المخلص المُدافع عن حقوق المظلومين.

تعز : سمير السامعي

زيارة خاطفة لأحد المرافق الحكومية بمحافظة تعز ،وبين زحام المواطنين وقف النقيب يحيى عبدالله المؤيد المكنى ابو جهاد نائب مدير قسم 22مايو بتعز ،بأبتسامة عفوية وبكل هدوء يتفقد احوالهم.

مجموعة من الصحفيين قاموا بسلسلة زيارات ميدانية ، لبعض المرافق الحكومية بالمحافظة للإطلاع على سير الإداء والعمل في خدمة المواطن ولتحفيز المسئولين على التفاني في مهامهم ،والتعامل مع المواطنين بروح عالية متفهمه متعاونه معهم لاسيما في ظل الظروف العصيبة الراهنه ،وفي ظل همجية العدوان الوحشي الامريكي السعودي على اليمن والممارسات الشيطانية اللاإنسانية والتي يقوم بها اذناب العدوان وادواته من المنافقين .

جولة ميدانية لتحفيز الاداء الرسمي وتعميق التعامل المسؤول ،الا اننا وقفنا في حضرة رجل يعظم واجبه ويقدس إنصاف اهل الحق والانتصار لمظلوميتهم ، والتعامل مع المواطنين بثقافة أخلاقية رجولية قرآنية ، وبتعامله اشعل الحماس في ارواحنا واعاد لنا الأمل ،واكد لنا ان العدوان سينكسر وستتحطم معه كل اجنداته الشيطانية الملعونة لامحاله ،طالما وفي الوطن رجال وطنيون شرفاء عظماء كعظمه مدرسة التفاني الوطنية وصمام الامن الثابت والراسخ النقيب يحيى عبدالله هشام المؤيد ابوجهاد نائب مدير قسم22مايو الحوبان ،اذ اننا حين وصلنا الى القسم واطلعنا على سير الاداء المهني ،وجدنا التفاني والحق ينتشر في ارجاء المنطقة وبعد الاطلاع على القضايا وجدنا الجميع يشيد بادوار الرجل المؤمن بالحق والمدافع عنه ، والذي استطاع ان يحل العديد من قضايا متهبشي الاراضي الذين كانوا يملؤون المنطقة ،ولم يتم هذا الأمر الا بحكمة وحنكه وشهامة ونبل رجل الامن الاول .

ونحن هنا لانشكره ولاننثني عليه ،بقدر ماننقل واقع عظيم ،واملنا ان يكون مثال يُحتذى به لدى الجميع ، ويجعلوه قدوتهم وهذا مانرجوه.

التقدير والعرفان قليلاً في حق هذا الرجل ،الذي استطاع ان يجمع صفات الرجولة ومثلها ،وجعلها هويته وشخصيته وجعل القران منهجه وسلوكه.