الرئيسية » أخبار اليمن » تعزيز الدور الرقابي في القطاع النفطي على طاولة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد

تعزيز الدور الرقابي في القطاع النفطي على طاولة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد

تعزيز الدور الرقابي في القطاع النفطي على طاولة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

 

ناقش اجتماع بالهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد ضم  رئيسة الهيئة القاضي أفراح بادويلان ووزير النفط والمعادن ذياب محسن بن معيلي، جوانب التعاون والتنسيق بين الهيئة والوزارة لتعزيز الدور الرقابي وتحسين مستوى الأداء في القطاع النفطي.

 

الاجتماع الذي حضره أعضاء الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد، تطرق  إلى الصعوبات التي تواجه سير العمل في قطاع النفط والغاز، والسبل الكفيلة بمعالجتها وتحسين مستوى الأداء، وكذا ما تم اتخاذه من إجراءات في هذا الجانب.

 

كما تطرق إلى الجوانب المتعلقة بتوفير المشتقات النفطية للسوق المحلية والرقابة على الأسعار وتعزيز دور شركة النفط اليمنية في توفير احتياجات المواطنين من المشتقات النفطية وبالأسعار المناسبة وكسر الاحتكار أو التلاعب بهذه المشتقات خاصة في ظل الأوضاع الراهنة والعدوان الغاشم.

 

وأشادت رئيسة الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد بحرص وزير النفط والمعادن على التعاون مع الهيئة في مناقشة وحل الكثير من القضايا التي تواجه هذا القطاع في إطار الشراكة بين الهيئة والوزارة وبما يعزز من النزاهة والشفافية واتخاذ التدابير والإجراءات الخاصة بمكافحة الفساد.

 

وأشارت إلى أن وزارة النفط من الوزارات الهامة التي لها دور رقابي ومرتبطة ببقية القطاعات الخدمية والحيوية ونشاطها يرتبط بحياة المواطنين ومعيشتهم اليومية.

 

وتحدثت القاضي بادويلان عن الجهود التي قامت بها الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد والتي أسهمت في استرداد المليارات إلى خزينة الدولة.

 

فيما أكد وزير النفط والمعادن الحرص على تعزيز جوانب التنسيق والتعاون مع الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد لتعزيز الأداء الرقابي.

 

وأشار إلى أهمية تضافر الجهود والعمل كفريق واحد بما يعزز من الشفافية في مختلف القطاعات والشركات التابعة لوزارة النفط.

 

وأقر الاجتماع تشكيل لجنة تدشن عملها خلال الأسابيع القادمة لمراجعة وتقييم أنشطة مختلف الوحدات النفطية وفروعها للعامين 2015م و2016م.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*