الرئيسية » أخبار اليمن » جمعية العون المباشر تنهي المرحلة الأولى من مشروع حنان الكويت لتأهيلِ مركز المكفوفين بجامعة صنعاء

جمعية العون المباشر تنهي المرحلة الأولى من مشروع حنان الكويت لتأهيلِ مركز المكفوفين بجامعة صنعاء

جمعية العون المباشر تنهي المرحلة الأولى من مشروع حنان الكويت لتأهيلِ مركز المكفوفين بجامعة صنعاء.
أنهت جمعية العون المباشر مكتب اليمن اليوم الأربعاء ، المرحلة الأولى من مشروع ” حنان الكويت ” لتأهيل مركز التدريب والتأهيل للمكفوفين بكلية الآداب في جامعة صنعاء بتمويل من السيدة أمل براك المطير.

 

وقالت مدير مكتب جمعية العون المباشر في اليمن معالي العسعوسي في تصريح لشبكة(ماكس نيوز ): ” إن المشروع يهدف إلى تأهيل المركز التدريبي وتهيئته بما يتناسب مع قدرات المكفوفين من أجل استمرار العملية التعليمية الجامعية لهم ، وتشجيع الملتحقين الجدد منهم لاستكمال دراستهم الجامعية والتغلب على إعاقتهم البصرية “.

 

واكدت المنسقة في العون المباشر إلهام راوح فمشروع حنان الكويت يُنفذ بالتنسيق مع مكتب التخطيط والتعاون الدولي بأمانة العاصمة و الجمعية اليمنية لرعاية وتأهيل المكفوفين ، وتضمنت المرحلة الأولى تركيب منظومة طاقة شمسية لتشغيل المركز كاملاً .

 

وأوضحت أن المرحلة الثانية من المشروع تتضمن تركيب حواجز الألمونيوم بالمركز ، فيما سيتم خلال المرحلة الأخيرة تحويل المكتبة السمعية المكونة من (5000) شريط كاسيت إلى ملفات صوتية “Audio” إلكترونية ليتمكن الطلاب من نسخها والاستماع إلى المناهج التعليمية بسهولة ويسر وفي أي وقت بدون حاجة للحضور إلى المكتبة و الانتظار لساعات طويلة.

 

ونوّهت راوح إلى إنه سيتم إعادة تدوير أشرطة الكاسيت التي تضمها المكتبة واستخدامها كديكور للمركز بطريقة إبداعية بعد انتهاء تحويلها.

 

وأكدت العسعوسي أهمية المشروع في تأهيل المركز الذي يخدم (180) طالباً وطالبة في ثمانية تخصصات جامعية وتوفير التقنيات الحديثة وتوظيفها لمساعدة الطلاب للحصول على المناهج التعليمية.

 

وتطرقت إلى المعاناة التي يواجهها الطالب الكفيف في نسخ الأشرطة والحصول على أجهزة تشغيلها التي لم تعد متوفرة في الأسواق، أو الانتظار الطويل من أجل الاستماع إليها نظراً لضيق مساحة المكتبة التي لا تتسع لأكثر من (5) طلاب الأمر الذي انعكس سلباً على إقبال الطلاب المكفوفين وقلل من رغبتهم في استكمال الدراسة الجامعية.

 

الجدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ ثلاثين عاماً ولديها 30 فرعاً، وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها العون المباشر وتسعى الى التركيز على عدة جوانب أهمها الجانب الصحي والتعليمي وخدمات المياه، ومحاربة الفقر، و تطوير الكفاءات البشرية، و خلق روح التعاون والإبداع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*