الرئيسية » أخبار اليمن » #عاجل : اللواء الركن خالد ابوبكر باراس يؤكد : عبارات الإبتزاز التي وردت في إحاطة ولد الشيخ اسقطت السعودية وشرعيتها المزعومة

#عاجل : اللواء الركن خالد ابوبكر باراس يؤكد : عبارات الإبتزاز التي وردت في إحاطة ولد الشيخ اسقطت السعودية وشرعيتها المزعومة

#عاجل : اللواء الركن خالد ابوبكر باراس يؤكد : عبارات الإبتزاز التي وردت في احاطة ولد الشيخ اسقطت السعودية وشرعيتها المزعومة.

اكد اللواء الركن خالد ابوبكر باراس رئيس مكون الحراك المشارك في مؤتمر الحوار الوطني الموقع على إتفاق السلم والشراكة , ان عبارات الإبتزاز التي وردت في احاطة المبعوث الأممي الى اليمن ولد الشيخ اسقطت السعودية وشرعيتها المزعومة.

جاء ذلك في مقال نشرة اللواء باراس في صفحتة على الفيس بوك , واشار اللواء الركن خالد باراس أن مرتبات الموظفين البسطاء هي جوهر ومسؤولية اي حكومة شرعية في اي بلد كان واستحالة أن يتم مساومة انقلابين كما يدعون عليها ولكن هذا الابتزاز يكشف حقيقة أكذوبة ذريعة الشرعية المزعومة التي تدعي السعودية و تحالف العدوان انه شن عدوانه على اليمن من اجلها.

شبكة”ماكس نيوز” تعيد نشر مقال اللواء الركن خالد ابو بكر باراس

جمعتكم مباركة أيها الأحبة الكرام:
لاشك أن إحاطة المبعوث الأممي ولد الشيخ لمجلس الأمن قد أكدت أن المؤسسة الدولية (الأمم المتحدة) التي يتحدث ولد الشيخ باسم امينها العام أصبحت في اسواء أحوالها ولكن ليس هنا بيت القصيد إنما كيف سمحت راعية العدوان على اليمن السعودية وتحالفها بأن يتم الطعن فيما تسميه الشرعية التي شنت عدوانها من أجلها بتمرير عبارات الابتزاز التي وردت في إحاطة ولد الشيخ واقصد هنا ما ورد في الإحاطة من ابتزاز واضح وصريح (رواتب وقوت الموظف والمواطن اليمني مقابل تسليم ميناء الحديدة ) فالداهية العبقري (العبقرينو) الذي أشار على ولد الشيخ إدراج فكرة الابتزاز هذه في احاطته قد أسقط السعودية وحلفائها و وشرعيتها المزعومة الذي تدافع عنها فكما هو متعارف عليه في العالم اجمع أن مرتبات الموظفين البسطاء هي جوهر ومسؤولية اي حكومة شرعية في اي بلد كان واستحالة أن يتم مساومة انقلابين كما يدعون عليها ولكن هذا الابتزاز يكشف حقيقة أكذوبة ذريعة الشرعية المزعومة التي تدعي السعودية و تحالف العدوان انه شن عدوانه على اليمن من اجلها.
أما من الناحية العسكرية فالسيناريو الذي يريدون استلام ميناء الحديدة به أو أي منطقة أخرى تحت سيطرة أبطال الجيش واللجان الشعبية فهو يدل على فشلهم الذريع فبعد دخول عدوانهم على اليمن عامه الثالث يلجأون لمثل هذه المسرحيات للسيطرة على الأرض واستلام المواقع بكل إتكالية وهم على ارئكهم متكئون في القصور والفنادق قمة السخرية والعبث، وهذا يذكرني بقول ذلك الشاعر العاشق الإتكالي (ألا يالله تأتيني بليلى…… ) اكيد سيفهم الفكرة الذي يحفظ تكملت الابيات.
أخيرا مالم تحققه طائرتكم وعتادكم خلال فترة ما مر من عدوانكم لن تحققه سيناريوهاتكم ومسرحياتكم ولو كتبها عباقرتكم ودهاتكم و مثلها خيرة ممثليكم كالامم المتحدة مثلا.
التحية والتقدير للجميع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*