التخطي إلى المحتوى
وزيرة حقوق الانسان تبحث دور لجنة الصليب الأحمر في ملفي المعتقلات السرية في المحافظات الجنوبية والشرقية وملف انتشار وباء الكوليرا

وزيرة حقوق الانسان تبحث دور لجنة الصليب الأحمر في ملفي المعتقلات السرية في المحافظات الجنوبية والشرقية وملف انتشار وباء الكوليرا.

 

التقت اليوم معالي وزيرة حقوق الإنسان – الأستاذة/ علياء فيصل عبداللطيف بنائب رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر – السيد/كارلوس مورازاني

وفي مستهل اللقاء عبرت الوزيرة عن التقدير البالغ للجهود التي تبذلها البعثة الدولية في اليمن واستمرار عملها في ظل ما تعيشه اليمن في ظل العدوان وحجم الكارثة الإنسانية التي تسبب بها على كافة المستويات، وتم خلال اللقاء بحث أوجه التعاون بين الجانبين، وكان محور اللقاء عن المعتقلات السرية في المحافظات الجنوبية والشرقية والتي تدار بإشراف مباشر من قبل قوات الإحتلال الإماراتي والتي تقوم بانتهاكات بالغة لحقوق الإنسان والمتمثلة بالاعتقالات والتعذيب والإخفاء القسري، كما أوضحت الوزيرة أن الوزارة تتلقى بلاغات متواصلة من أهالي وذوي بعض الضحايا الذين يؤكدون اختفاء ذويهم في المحافظات الجنوبية والشرقية وعدم تمكنهم من الوصول إليهم وزيارتهم، وتعرض العديد منهم للتعذيب، وطالبت البعثة الدولية أن يكون لها دور بارز في هذا الشأن حيث سيتم تسليم البعثة ملف عن تلك البلاغات والشكاوى لتتبتى البعثة متابعتها،

كما حملت الوزيرة تحالف العدوان كل مايتعرض له المواطنون اليمنين من الجرائم والانتهاكات في هذه السجون والمعتقلات،

مؤكدة على أن الوزارة تولي هذا الملف اهتمام بالغ بالإضافة إلى كافة الملفات والانتهاكات التي تطال كل اليمنيين،

من جانبه عبر نائب رئيس البعثة عن شكره وتقديره للجهود التي تبذلها وزارة حقوق الإنسان في ظل هذه الظروف بالغة الصعوبة التي تعيشها اليمن، وأن البعثة قد تلقت معلومات عن هذه المعتقلات وانها باعتبارها طرف محايد في ظل الصراعات والحروب لها تحركاتها التي تقوم وفقا للقوانين الدولية والإنسانية التي تحدد طبيعة ومهام البعثة الدولية للصليب الاحمر، كما تحدث عن بعض الصعوبات والمعوقات التي تتسبب في عرقلة عمل البعثة في ظل الظروف بالغة التعقيد في بلد كاليمن ومايشهده من أوضاع، وأن البعثة تولي هذا الجانب الإهتمام وتقدم الدعم والمساعدة للسجون لتحسين أوضاع السجناء ، كما تطرق إلى الجهود التي تبذلها البعثة في ظل تفشي وباء الكوليرا، وقدم عرض عن النتائج التي توصلت إليها البعثة عن انتشار الكوليرا وعدد الوفيات والحالات المصابه والمشبهه بالاصابه.

حضر اللقاء مسؤولي الإدارات في الادارة العامة للبلاغات والشكاوي والمنظمات الدولية في الوزارة و السيدة/جيزيلا هيرنانديز – منسقة قسم الحماية بالبعثة الدولية.

وفي نهاية اللقاء  الوزيرة ثمنت دور البعثة الدولية واستعداد الوزارة لتسخير كافة الجهود لتذليل كافة الصعوبات امام عمل البعثة متمنية منها مضاعفة الجهود التي تضمن تحقيق الاهداف التي أنشئت من أجلها اللجنه الدولية للصليب الأحمر الدولي.