الرئيسية » أخبار اليمن » بمشاركة واسعة : لجنة القطاع الخاص للإغاثة الإنسانية تضع اللمسات الأخيرة لتدشين أنشطتها

بمشاركة واسعة : لجنة القطاع الخاص للإغاثة الإنسانية تضع اللمسات الأخيرة لتدشين أنشطتها

بمشاركة واسعة : لجنة القطاع الخاص للإغاثة الإنسانية تضع اللمسات الاخيرة لتدشين أنشطتها.

 

تحت شعار “” يداً بيد لمواجهة وباء الكوليرا .. وطننا مسئوليتنا جميعاً “” وبعد جهوداً من التنسيق المستمر تضع لجنة القطاع الخاص للإغاثة الإنسانية لدعم الحملة الوطنية لمكافحة الكوليرا لمساتها الأخيرة للتدشين بمشاركة واسعة من القطاع الخاص وبالتنسيق مع حكومة الإنقاذ وذلك يوم الاثنين ١٧ يوليو ٢٠١٧ بالعاصمة صنعاء.

وتأتي جهود لجنة القطاع الخاص للاغاثة الإنسانية لدعم الحملة الوطنية لمكافحة الكوليرا في إطار الجهود الجماعية والمجتمعية المكملة لجهود الحكومة التي تواجه نقصا حادا في مواد الإغاثة الطبية والإنسانية.

 

وأوضح الأستاذ أحمد العودي منسق اللجنة والمدير التنفيذي لجمعية الصرافين اليمنيين في تصريح لشبكة “ماكس نيوز” أن لجنة القطاع الخاص للاغاثة الإنسانية شكلت في إطار خطة الاستجابة الإنسانية لنداء الاستغاثة التي وجهتها الحكومة  وتحت رعاية كريمة من معالي نائب رئيس الوزراء  للشؤون الاقتصادية  رئيس لجنة الشراكة بين القطاع الخاص والحكومي الدكتور حسين مقبولي ووزارتي الصحة العامة والسكان والمياه والبيئة لمواجهة وباء الكوليرا وان اللجنة ومنذ تأسيسها مضت في التنسيق مع الجهات المعنية على المستويين المحلي والدولي   ومنظمات الإغاثة لتسيير وتنسيق جهود الاغاثة الطبية والإنسانية والتي توجت بتوفير دفعات من تلك المتطلبات الأساسية والعاجلة .

 

واضاف العودي أن اللجنة تعنى بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية والناشطة في مجال الإغاثة لنجاح حملة مكافحة الكوليرا وضمان استمرارية وفعالية اعمال الإغاثة التي تمثل ابرز  الأهداف التي أنشئت من أجلها لجنة القطاع الخاص للاغاثة الإنسانية.



 

فيما أشار محمد عبدالصمد عضو اللجنة ممثل جمعية البنوك اليمنية إلى ما تقوم به اللجنة من جمع المساعدات المالية من كافة القطاعات المصرفية والمؤسسات والشركات وأنه تم تخصيص بنك اليمن الدولي لاستقبال اللجنة للدعم والمساندات من كافة الجهات والقطاعات الاقتصادية والمصرفية الفاعلة والتي تكرس لدعم جهود الإغاثة والمتابعة المالية والمراجعة إضافة إلى  تشكيل لجان عمل تنفيذية منها لجنة المالية والمشتريات ولجنة الاتصال والتنسيق ولجنة المتابعة والإشراف الميداني .

 

فيما أكد عبدالله الحثيلي رئيس نقابة مستوردي النفط أن النقابة ومنتسببها ستسخر إمكاناتها وقدرات كوادرها في سبيل إنجاح جهود اغاثة لجنة القطاع الخاص التي تعتبر لفتة إنسانية ومسؤولية مجتمعية سامية وتحتاج إلى تضافر الجهود بالمال والجهد والمدد وأن موردي المشتقات سيعملون من أجل تسهيل توفير المشتقات النفطية لأنشطة الإغاثة التابعة للجنة القطاع الخاص.

 

فيما قال رجل الأعمال حسين المطيعي عضو اللجنة أن اللجنة تقوم بمتابعة ومراقبة التنفيذ الفعلي لكافة الانشطة والاعمال الميدانية المتعلقة بعمليات التوزيع والتسليم للاغاثات الطبية وتقييم انتظام سير العمل والتزام الشركاء بمهامهم..

 

وأوضح المطيعي أن المرحلة الأولى من الإغاثة ستنفذ في محافظات امانة العاصمة والحديدة وحجة كونهما الاكثر احتياجا في ظل ارتفاع معدلات الفقر وسوء التغذية لا سيما مع انتشار الأوبئة..

 

تجدر الإشارة إلى أن لجنة القطاع الخاص للاغاثة الإنسانية لدعم الحملة الوطنية لمكافحة الكوليرا عبارة عن ائتلاف مجتمعي ممثل بالنقابات والاتحادات والجمعيات التي تمثل القطاع الاقتصادي والمصرفي وتهدف إلى تقديم جهود الإغاثة في القضاء على الأوبئة التي انتشرت مؤخرا وفي مقدمتها الكوليرا التي تنتشر في ظروف الحرب والفقر المدقع اللذين يحدقان باليمنيين منذ عامين ونيف..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site is protected by wp-copyrightpro.com