تغلب المنتخب الكرواتي على نظيره الكندي (4-1)، مساء اليوم الأحد، على ستاد خليفة الدولي، ضمن منافسات الجولة الثانية بالمجموعة السادسة في مونديال قطر.

وتقدم المنتخب الكندي في الدقيقة 2 عن طريق ألفونسو دايفز، قبل أن يدرك المنتخب الكرواتي التعادل عن طريق أندريه كاراماريتش في الدقيقة 36.

ثم سجل ماركو ليفايا الهدف الثاني في الدقيقة 44، وعاد أندريه كاراماريتش ليسجل الهدف الثاني له والثالث لكرواتيا في الدقيقة 70.

فيما أضاف لوفرو ماير الهدف الرابع للمنتخب الكرواتي في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

ورفع المنتخب الكرواتي رصيده إلى أربع نقاط، ليتصدر المجموعة بفارق الأهداف عن المغرب صاحب المركز الثاني.

فيما يحتل المنتخب الكندي المركز الرابع بدون رصيد من النقاط، ويحتل المنتخب البلجيكي المركز الثالث برصيد 3 نقاط.

البداية جاءت سريعة من المنتخب الكندي، حيث تمكن من التسجيل حين مرر بوشانان عرضية قابلها ألفونسو ديفيز برأسية رائعة في الشباك.

وأرسل كراماريتش عرضية لكنها ارتطمت بالمدافع ميللر لتمر باتجاه الشباك، لكن الحارس بوريان نجح في التصدي والإمساك بها على مرتين.

ووصلت الكرة لليفايا أمام منطقة الـ6 ياردة، ليحاول تسديدها أثناء سقوطه على أرض الملعب، لكن الحارس الكندي أمسك بها بنجاح.

ومرر ليفايا كرة رائعة لكراماريتش ليتوغل داخل المنطقة ويطلق تسديدة أرضية في الشباك لكن الحكم ألغاه بداعي وجود حالة تسلل.

ووصلت الكرة إلى كوفاسيتش الذي مررها بدوره إلى ليفايا بجهة اليمين داخل المنطقة، ليطلق تسديدة صاروخية تألق بوريان وأبعدها لركنية.

ونجح كراماريتش في تسجيل التعادل، بعد تمريرة ممتازة من بيريسيتش، قابلها المهاجم بتسديدة من لمسة واحدة بقدمه اليسرى في الشباك.

واستلم ليفايا تمريرة من يورانوفيتش، في العمق ضرب بها دفاع كندا، وأطلق تسديدة أرضية زاحفة سكنت الشباك، لينتهي الشوط الأول (2-1).

أنقذ بوريان فرصة جديدة لكرواتيا، بعد كرة عرضية مررها سوسا لداخل المنطقة، وتمكن الحارس الكندي من إبعادها قبل أن يسددها كراماريتش.

وواصل الحارس الكندي تألقه وأنقذ هدف من أقدام كراماريتش الذي وصلته الكرة عند علامة الجزاء، وأطلق تسديدة قوية أبعدها الحارس لركنية.

واستلم جوناثان ديفيد الكرة وأطلق تصويبة صاروخية من مسافة بعيدة تألق فيها حارس كرواتيا ليفاكوفيتش وأبعدها بأطراف أصابعه لركنية.

وأرسل بيريسيتش كرة عرضية مرت أمام الجميع لتصل إلى الجانب الآخر ويقابلها كراماريتش بتسديدة أرضية في الشباك الكندية.

ومن خطأ فادح للمدافع كمال ميللر، انفرد أورسيتش بمرمى بوريان، ومررها للوفرو ماير ليضعها بالشباك بكل سهولة، وانتهت المباراة (4-1).